اخبار محلية

اللجنة النقابية بهيئة مستشفى الجمهورية تصدر بيانا طالبت من خلاله رئيس الوزراء بإعطاء الأولوية للاهتمام بالقطاع الصحي

سمانيوز/عدن/ياسر منصور

 

طالبت اللجنة النقابية رئيس الوزراء معين عبدالملك بسرعة الإلتفات و الاهتمام لما يعانيه القطاع الصحي بعدن باعتبار القطاع الصحي حجر الزاوية في تنمية المجتمعات و يعد أحد أهم و أقوى خرسانة لبناء الدولة

و استنكرت اللجنة النقابية غياب الاهتمام بالقطاع الصحي في مناقشات و اجتماعات و لقاءات و زيارات رئيس مجلس الوزراء بالرغم مما يمر به القطاع الصحي بعدن من مشاكل و تحديات أثرت على مستوى الخدمة المقدمة للمرضى المترددين على المستشفيات الحكومية و المراكز الصحية في العاصمة

و استغربت اللجنة النقابية بالهيئة من اهتمام رئيس مجلس الوزراء بالمرافق الإيرادية التي تتمتع بموازنة و إيرادات مكنتها من مجابهة التحديات و المشاكل التي تسببت به زيادة الأسعار و تهاوي سعر صرف الريال مقابل الدولار

و في هذا السياق طالبت اللجنة النقابية بالمستشفى من رئيس الوزراء بإيجاد الحلول و المعالجات اللازمة لما يعانيه القطاع الصحي بعدن خاصة فيما يتعلق بالموازنة التشغيلية التي رصدت في عام 2014 م بما يعادل صرف الريال مقابل الدولار ب 215 ريال حيث أن المؤسسات الصحية تقف اليوم عاجزة عن تقديم الخدمة بالمستوى المطلوب نتيجة لقلة الموارد بالمقابل مع كلفة الخدمات المقدمة للمرضى

و حملت اللجنة النقابية بالهيئة رئيس الوزراء مسؤولية إقرار الموازنة المالية للدولة دون تحريك و رفع مخصصات هيئة مستشفى الجمهورية

و اعتبرت اللجنة النقابية تجاهل و عدم تجاوب رئيس الوزراء مع احتياجات الهيئة من الموارد المالية و البشرية لمجابهة استحقاقات العام القادم 2022 م بمثابة الموافقة الصريحة لتعطيل عمل الهيئة و النيل من ثقة المواطن بالمستشفى باعتباره الصرح الطبي الوحيد الذي يستقبل كل الحالات المرضية من كافة المحافظات

و طالبت اللجنة النقابية من ادارة المستشفى الإسراع بإنجاز الموازنة التقديرية للعام القادم 2022 م مع الأخذ بعين الاعتبار لوضع التقديرات المنطقية لبنود الموازنة الخاصة فيما يتعلق بالبدلات و التعويضات و بدل مسؤولية و بدل العمل الإضافي و بدل التفرغ و بدل التعاقد مع الأطباء الأجانب بالإضافة إلى وجوب اعتماد التعزيز المالي لبند التدريب و التأهيل
كما طالبت اللجنة النقابية من ادارة المستشفى أن تقدم على استكمال ما تبقى من إجراءات تتعلق باعتماد التعزيز ات المالية المرتبطة بفتاوى الخدمة المدنية للمتعاقدين العاملين بالمستشفى … و في سياق متصل بما يتطلب التوجيه به من قبل رئيس الوزراء بشأن إحالة المتقاعدين الى المعاشات و التأمينات

هذا و قد حذرت اللجنة النقابية بالمستشفى في البيان السابق من الانهيار الوشيك الذي بات يهدد توقف الخدمات الطبية و الفنية و التمريضية بهيئة مستشفى الجمهورية

و بهذا الصدد تؤكد اللجنة النقابية لرئيس الوزراء عن مدى عجز إدارة هيئة مستشفى الجمهورية على تجاوز جملة من القضايا المتعثرة فيما يختص بالجانب المالي التي لا سبيل لإدارة الهيئة في مجابهتها

و تدعو اللجنة النقابية بالمستشفى الى قيام رئيس الوزراء بالتدخل العاجلل لما جاء في حيثيات الوضع الاستثنائي الذي يكاد أن يطيح بكيان الصرح العريق لهيئة مستشفى الجمهورية

و أعربت اللجنة النقابية عن ثقتها الأكيدة بقدرة رئيس الوزراء على اتخاذ القرارات الإيجابية و الصريحة و اللازمة لاسناد هيئة مستشفى الجمهورية و النهوض بها بالشكل السليم و الأمثل الهادف إلى استمرار و تحسين و رفع مستوى الخدمات الطبية و الفنية و التمريضية المقدمة للمرضى المترددين من محافظة عدن و المحافظات المجاورة لها … مؤكدة بأنها لن تقف صامتة أو مكتوفة الأيدي أمام ما يقتضيه الأمر من واجب انساني و وطني يقع على عاتقها ان تقدم على تنفيذ و استخدام كافة الوسائل الممكنة و المتاحة وفقا للحقوق المشروعة و القانونية التي كفلها الدستور اليمني

مقالات ذات صلة

إغلاق