الرابطة الإعلامية الجنوبية

حملت الانتقالي والشرعية والسعودية مسؤولية الوضع الانساني .. تعرف إلى رؤية الرابطة الإعلامية الجنوبية عن الوضع في اليمن

سما نيوز / عدن / خاص

رأي الرابطة الإعلامية الجنوبيه سما , حول الأزمات المختلقة في المحافظات المحررة ….

ترى الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما ” أن المسؤولية الكاملة عما يحدث في اليمن يتحملها المجتمع الدولي كطرف أول و خاصة مجلس الأمن باعتباره وضع” اليمن بشكل عام ” تحت البند السابع, و منح الضوء الأخضر و الغطاء السياسي والعسكري للتحالف العربي الذي تقوده السعودية خلال ست سنوات و التي فشل فيها التحالف العربي في توفير أهم مقومات الحياة الكريمة في المحافظات المحررة ، مقارنة مع الحوثيين في مناطق سيطرتهم ، بل إن التحالف عكف على تغذية الأطراف المحلية المتناحرة بالسلاح والمال ومنهم الحوثيين لتبقى الحرب في اليمن مستعرة ومستمرة دون السعي إلى إيجاد حلول أو مساعي صادقة في حل الصراعات في المحافظات المحررة .

كما تحمل الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما” المسؤولية منظومة الشرعية الفاسدة كطرف ثاني و التي تسيطر على مناطق الثروات في البلد وتتحكم في قراراته السياسية والإدارية ، حيث ترى الرابطة أن الشرعية عبارة عن منظومة قوى فاسدة متنفذة تحظى برعاية و دعم السعودية ، استطاعت تلك المنظومة استغلال الثروات و قدراتها و بدعم السعودية لها في افقار وتجويع الشعب وفرض حصار قاتل في المحافظات المحررة و منها عدن بالذات ، حيث استغلت الشرعية المؤسسات الخدماتية في صراعاتها السياسية دون النظر للوضع الإنساني المترتب .

حيث عكفت الشرعية على ممارسة نفس النهج التدميري والذي أكده وزير خارجيتها السابق عبدالملك المخلافي، والذي اعتبر أن أي استقرار في المحافظات الجنوبية تهديد لوحدة اليمن , مما يعني أن المحافظات الجنوبية المحررة مرتهنة بالصراعات والمؤامرات وبرعاية التحالف العربي وبدعم المجتمع الدولي.

كما تحمل الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما” المجلس الانتقالي الجنوبي كطرف ثالث المسؤولية وتأسف الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما” لما وصل له المجلس الانتقالي الجنوبي من حالة استطاعت فيها الأجندات الأخرى اختطاف ارادته ، واستغلاله وجعله شريك في ما وصل له الحال نتيجة ممارسات فساد ونهب وبطش محسوبة على قيادات سياسية وأمنية

وتأسف الرابطة الإعلامية لعدم وجود إرادة وطنية حقيقية في المجلس الانتقالي الجنوبي تصحح المسار الذي سلكه والذي جعل منه ورقة سياسية وأمنية ضعيفة يتم استغلالها لإضعاف طرف سياسي وايصاله صراعات عسكرية داخلية تهدف إلى استنزاف الجنوبيين .

كما تبارك الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما” الدعوة لانتفاضة شعبية تطالب المجتمع الدولي ومجلس الأمن ليقوم بدوره في إيقاف عملية التعذيب التي تنفذها بقية الأطراف المتناحرة وبرعاية السعودية وتحذر الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما” من استغلال الغضب وتجييره سياسياً لخدمة طرف سياسي بل رفع الشعارات التي يجمع عليها كافة المتظاهرين وهي المطالب الحقوقية …

كما تحذر الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما” كل الأطراف السياسية من العودة لمربع المواجهات العسكرية الدامية التي يحاول المرجفون من مختلف الأطراف إيصال المحافظات المحررة لها وإدخال الجنوب في صراعات مناطقية جديدة

وتحمل الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما” المملكة العربية السعودبة كامل المسؤولية في حال نشوب أي صراع عسكري .

صادر عن الرابطة الإعلامية الجنوبية “سما”
٢٠ مايو ٢٠٢١
العاصمة عدن

مقالات ذات صلة

إغلاق